مصر تؤكد تضامنها مع السودان إثر انهيار سد “بوط”

ذات صلة

أعربت مصر عن تضامنها مع السودان إثر حادث إنهيار سد “بوط” بولاية النيل الأزرق جنوب شرقي البلاد، مسفراً عن تدمير مئات المنازل.

وأكد بيان للخارجية المصرية “وقوف مصر جنباً إلى جنب مع الأشقاء في السودان لمواجهة تداعيات هذا الحادث وذلك من منطلق الروابط الأخوية التى تربط شعبي وادي النيل والعلاقات التاريخية ووحدة المسار والمصير التى تجمع البلدين.”

وأدى انهيار السد بسبب الأمطار الغزيرة إلى تدمير 600 منزل وتعرّض منازل أخرى إلى الفيضان”. لكن السكان تمكنوا من مغادرة منازلهم.

وحذرت المسؤولة الحكومية من حدوث موجة نزوح كبيرة في المنطقة التي يمثل فيها “سد بوط” عصب الحياة بالنسبة لها وتضم سوقا كبيرة وأكثر من 9 مدارس للتعليم الأساسي، وظلت طوال فترة الحرب ملاذا آمنا للنازحين من جميع أرجاء الولاية.

ويشهد السودان عادة أمطاراً غزيرة بين يونيو وأكتوبر، حيث تواجه البلاد سنوياً مخاطر الفيضانات. حيث اجتاحت سيول عارمة مناطق شمالي السودان، الأربعاء الماضي، مما أسفر عن انهيار عشرات المنازل.

وأفادت وكالة أنباء السودان الرسمية، أن سيولا عارمة اجتاحت، مدينة أبو حمد بولاية نهر النيل (538 كلم شمالي الخرطوم) “ما تسبب في خسائر كبيرة بالمنازل والممتلكات”.